Saturday, May 17, 2014

It's official. I'm 23!




23 سنة.
فجأة حسيت أني كبرت. دلوقتي فهمت لما بيقولوا أن فيه أحداث في الحياة بتكبر الواحد فجأة. أقدر أجزم أن رضوى 22 سنة، غير رضوى اللي بدأت أول أيام الـ23 النهاردة. بس برضة أقدر أقول أن رضوى دلوقتي مش عارفة هي مين أو إيه، هي عارفة هي عايزة إيه، نوعاً ما.

لكن هي معادتش عارفة هي مين. هي مش شخصية رقيقة تماماً، لأنها بتقدر تاخد مواقف صعبة، ومن الواضح أن مفيش حد من أصدقائها يقدروا ياخدوا نفس المواقف. لكن نفس الأصدقاء بيقولوا أنها برضة طيبة جداً زيادة عن اللزوم لأن فيه مواقف تانية بتضعف فيها ومش بتعرف تعمل حاجة.

هي بتخاف تزعل الناس لكن في عقلها بتكون قتلتهم أكثر من مرة، لكن لو نطقت بكلمة مش هتقول حاجة، هي مش عارفة هي ضعيفة ولا قوية، هي عندها إنفصام في الشخصية؟

هي تقدر تجزم أنها معادتش بسيطة، أو على الأقل لسة بتحاول تحتفظ باللي فاضل من البساطة اللي كنت مبسوطة بيها. هي تقدر تجزم أنها اتغيرت تماماً، وتقدر تجزم برضة أن أحلامها اتضافت لها حاجات مكانتش في حساباتها.

فكرت في بداية اليوم نفسها في ايه؟

نفسها تسافر، وتاكل اكل كتير حلو وحلويات أكتر، تشتري كتب كتيرة، تخلص الرواية اللي بتكتبها وتحسن من نفسها في الترجمة، تشتري فساتين كتيرة، وتبقى اقوى. عايزة تتعود على البعد عن الناس، عشان لما يوحشوها وهي مش عارفة تشوفهم، تفتكر انها قوية. عايزة تقضي اكتر وقت ممكن مع الناس اللي بتحبهم، عشان هي مش عارفة هتشوفهم تاني امتى. عايزة تعيش مغامرة، لا مش مغامرة واحدة، عايزة مغامرات كتيرة. وعايزة عيد ميلادها الجاي تكون حاسة برضا عن نفسها اكتر. عايزة تتعلم الطبخ، الطبخ الحقيقي، حاجات زي وصفات جايمي أوليفر اللي بتحبه. عايزة تقرأ الكتب المركونة. وعايزة تحتفظ بأحلامها المهنية لنفسها دلوقتي وتكتبها في ورقة وتعلقها على مكتبتها بنجمة، عشان الأحلام مش بتبقى أحلام لو اتقالت لناس كتيرة.

فكرت مع بداية اليوم أنها سعيدة، وحاسة أنها فعلاً سعيدة دلوقتي.
هابي نيو يير يا رضوى. 

4 comments: